إنجيل مرقس - الأصحاح الرابع - تهذئة العاصفة


تهذئة العاصفة

 

35 وقال لهم في ذلك اليوم لما كان المساء .لنجتز الى العبر .36 فصرفوا الجمع واخذوه كما كان في السفينة .وكانت معه ايضا سفن اخرى صغيرة .37 فحدث نوء ريح عظيم فكانت الامواج تضرب الى السفينة حتى صارت تمتلئ .38 وكان هو في المؤخر على وسادة نائما .فأيقظوه وقالوا له يا معلم أما يهمك اننا نهلك .39 فقام وانتهر الريح وقال للبحر اسكت .ابكم .فسكنت الريح وصار هدوء عظيم .40 وقال لهم ما بالكم خائفين هكذا .كيف لا ايمان لكم .41 فخافوا خوفا عظيما وقالوا بعضهم لبعض من هو هذا .فان الريح ايضا والبحر يطيعانه.

 

+ إقرأ تفسير الإصحاح الرابع من إنجيل مرقس لأبونا انطونيوس فكرى +


+ إقرأ تفسير الإصحاح الرابع من إنجيل مرقس لأبونا تادرس يعقوب ملطى +


+عودة إلى الأنجيل+